Slider

الأهداف

الأهداف

تسعى كلية الحقوق جامعة بنها لان تكون كيانا رائدا إقليميا في المجال القانونى...المزيد

الرسالة

الرسالة

إيجاد جيل قادر على المنافسة فى سوق العمل وتطوير مهاراته القانونية واعداد باحثين... المزيد

الرؤية

الرؤية

تسعى كلية الحقوق جامعة بنها لان تكون كيانا رائدا اقليميا فى المجال القانونى والمشاركة المجتمعية... المزيد

كلمة عميد الكلية

 

أبنائى وبناتى طلاب كلية الحقوق جامعة بنها ... يسعد إدارة الكلية - عميداً ووكلاء وأعضاء هيئة التدريس وهيئة معاونة وإداريين وعمال - أن تهنئكم بالعام الجامعى الجديد ، وأن تتمنى لكم كل التوفيق والسداد فى دراستكم ومستقبلكم ، وأن يحقق الله لكم كل أمانيكم وأؤكد على ضرورة الكد والإجتهاد فى تحصيل العلم والمعارف والنهل من أمهات الكتب ، وعلى أساتذتكم ، والمواظبة على حضور المحاضرات وممارسة كل نشاط ، وإطلاق مواهبكم لصقل قدراتكم الكامنة والقادرة على تغيير وجه االحياة كما أذكركم بالفخر والإعتزاز دائما وأبداً بالإنتماء لمنارة من منارات العلم فى مصر وغيرها من بلاد الدنيا ، فأنتم تنتمون لكلية الحقوق ، وهى كلية الوزراء وأعضاء الهيئات الأكاديمية والقضائية والتشريعية وغيرها الكثير ، منها يتعلم الجميع الحق والعدل والنظام والقانون ، ليتخرج أستاذ فى مؤسسته ، مرجعاً فى محيطه ، نبراساً يضئ طريق من حوله إن المجتمع يتقدم بفكر وعمل شبابه فحصنوا أنفسكم بالمبادئ والقيم ، وأشحذوا أذهانكم بعلم أساتذتكم ، وأطلقوا قدراتكم فى رحاب جامعتكم ، وأحرصوا على وطنكم فهوا أمانة فى أعناقنا وأعناقكم.

وفقكم الله وسدد خطاكم وحقق كل امانيكم ،،،،

الأستاذ الدكتور/ رضا عبد الحليم

 

بدأ مجلس جامعة بنها فى جلسته اليوم برئاسة الدكتور/ السيد يوسف القاضى - رئيس جامعة بنها وبحضور الدكتور/ عادل العدوى - وزير الصحة السابق والدكتور/ جمال إسماعيل - نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور/ هشام أبو العينين - نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث وعمداء الكليات ومستشارى رئيس الجامعة وممثلي الاتحادات الطلابية بالوقوف دقيقة حداد وقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الوطن الذين سالت دماؤهم الذكية على تراب الوطن المقدس أثناء أدائهم واجبهم فى حماية مصرنا الغالية، حيث استشهدوا بأيادي الغدر والخسة دون أي ذنب.
وتقدم مجلس جامعة بنها بخالص التعازي للقيادة السياسية والقائد العام للقوات المسلحة وقوات الجيش المصري والشرطة المصرية وللشعب المصري ولأسر الشهداء، مؤكدين أن الأعمال الإرهابية التي ترتكب في أي بقعة من أرض مصر لن تثنينا عن السير قدماً نحو إعادة بناء الوطن، وأن الشعب المصري كله على قلب رجل واحد يرفض مثل هذه الأعمال ويقف خلف القيادة السياسية صفاً واحداً من أجل بناء وطنا آمنا ومستقراً. 

نشر في آخر الأخبار